Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player



 


موضوع مغلق
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 9 إلى 16 من 19
  1. #9
    عضو جديد
    الشهد غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    رقم العضوية
    1835
    معلوماتي
    الجنس
    Female
    الدولة
    Oman
    المشاركات
    2
    التقييم
    100
    معدل تقييم المستوى
    0
    علووووووووه موضوعك واجد غاوي

    امبييييييييه وااايد معلومات حلوة

    مشكور والله يزيد الفقهاء فالدين والإلتزام فيه
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

  2. #10
    عضو جديد
    احمدوووه غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    رقم العضوية
    2040
    معلوماتي
    الجنس
    Male
    الدولة
    Oman
    المشاركات
    2
    التقييم
    100
    معدل تقييم المستوى
    0
    محاولة اثارة الفتن الطائفي في السلطنة لن يجيد معكم نفعا ...
    في عمان تجد السني يصلي خلف الاباضي والاباضي يصلي خلف السني وكلانا يحترم المذهب الاخر ولا يكفر احدنا الاخر .

    والفتوى ترد على كل الامور المشبوه ضد المذهب الاباضي ولله الحمد ..
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

  3. #11
    عضو جديد
    ESD11 غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    رقم العضوية
    1867
    معلوماتي
    الجنس
    Male
    الدولة
    Canada
    المشاركات
    10
    التقييم
    100
    معدل تقييم المستوى
    134
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

  4. #12
    عضو مميز
    عدنان غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    رقم العضوية
    1621
    الإقامة
    سلطنة عمان
    معلوماتي
    عماني وأفتخر أني عماني
    الهوايات
    الصيدبالبندقية والسباحة
    افضل ممثل
    لاأحب التمثيل
    الجنس
    Male
    الدولة
    Oman
    المشاركات
    80
    التقييم
    1590
    معدل تقييم المستوى
    164








    تجربتي مع العتيبي صاحب موقع((من هم الإباضية))
    بتاريخ : 04-30-2010 الساعة : 01:03 PM

    لقد قمت بمراسلة هذا المدعو العتيبي بمراسلات عديدة وسأنقل لكم المراسلة التي تحدثنا أن وإياه فيها طويلا وأنظروا إلى رده الأخير
    ستكون مشاركتي باللون الأحمر ومشاركته بالأزرق والتعليقات الإضافية ستكون بالأسود:-
    >
    > > السلام عليكم....
    > > إنني مشفق عليك أيها الرجل فهناك العديد من الكذبات والأخطاء التي نشرتها هنا
    > > ولكن للأسف فأنت تهاب من الرد...
    > > لذا أدعوك لكي تزورنا في منتدى:-
    > > http://alharah.net/alharah/
    > >
    > > وأظهر جميع أدلتك الدامغة وسنريك أخطاءك أما قيامك بالنشر دون السماح بأي
    > > تعقيب هذا لا معنى له...
    > > وهل تحسب أن الإباضية جاهلين بعقائدهم لكي تضحك عليهم بهذه الترهات فإن كانت
    > > لديك المقدرة على الرد فأرجو أن تزورنا في المنتدى وإن لم تستطع فهذا هو
    > > إيميلي وأرجو أن نتواصل عبر الإيميل لأظهر لك معنى الإباضية والفرق بينها
    > > وبين المشبهة..
    > > أو تظن بأننا غير قادرين على فعل مثل ما تفعله أنت..
    > > بلا قادرين ولدينا ما نعرضه لكن ليس ذاك من الأخلاق أن ننشر بدون إتاحة
    > > الفرصة للرد...
    > > والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    > >
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    > ابعث لي الكذبات التي تقول انها في الموقع لدينا ويستم النظر فيها واذا كان
    > كلامك صحيح سيتم حذفها
    > شكرا لك على المراسلة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
    أرجو في البداية أن توافق على القدوم إلى ذاك المنتدى المبارك ..منتدى الحارة أو منتدى المجرة..
    ثانيا أود في البداية الحديث عن الموضوع المطروح بعنوان براءة أبي الشعثاء من الإباضية..
    فهل تتكرم وتعطيني رواية تقوم بها الحجة وهنا أكرر تقوم بها الحجة..
    أي لا تأتي من طرق الضعفاء والكذابين والذي أختلط عليهم الأمر...
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
    ثانيا أود الحديث عن مسند الربيع وكلام الشيوخ الذين نقلت عنهم قولهم أنه مجهول لا يوجد له ذكر في كتب التأريخ والسير ولم يترجم له أحد ومسنده مجهول لم يذكره أحد...
    وإشارة إلى كلام الشيخ سعد الحميد الذي يقول هاتوا لنا من الإباضية أو السنة أو الشيعة من ذكر الربيع قبل سنة 1000هـ.....
    فأقول لك إن الربيع معروف عندنا ومترجم له حتى من قبل 1000 سنة بل في قبل سنة 300 حتى...
    وأما مسنده فمسنده معروف عندنا وهناك من نسبه إليه من علماءنا من قبل 1000 سنة وقبل سنة 1000 هـ أيضا.
    فقد ترجم للربيع ابن سلام الإباضي....
    وأما ذكر الربيع فالكتب مليئة به عندنا حتى قبل 1000 سنة بل قبل 300هـ
    وخير دليل على ذلك وهي مليئة بآراء الربيع وكتاب جامع ابن بركة وجامع ابن جعفر وجامع أبي الحواري وسير محبوب بن الرحيل وغيرها من الكتب...
    وومن نسب هذا المسند إلى الربيع الإمام سعيد الكدمي الذي عاش في القرن الرابع في كتابه المعتبر....
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..................
    ثالثا كلامك عن الغلو في الإمام ناصر بن مرشد اليعرب رضوان الله عليه:-
    فأنت تقول:
    ((بل قالوا في أحدهم أنه كاد أن يكون نبيا رسولا.
    هذه الكلمة التي لم يقولوها حتى في أبي بكر وعمر رضي الله عنهما.
    ولم يقولوها في أحد من كبار الصحابة رضوان الله عليهم.))
    ألا تظن أن هذا تلبيس على الناس .....
    قال كاد أن يكون رسولا ولم يقل أدعى الرسالة كما هو حال مسيلمة ومدعيها من بلادكم قديما ولا قال أصبح نبيا.....
    ...................... كاد المعلم أن يكون رسولا.
    تقول أن هذه الكلمة لم نقلها لاحد من كبار الصحابة ..
    سبحان الله هل قرأت جميع كتبنا لتعلم أننا لم نقلها
    ما رأيك أن أقول لك أننا قلناها في حق الفاروق رضوان الله تعالى عليه..
    يقول أبو مسلم البهلاني:-
    بعبدك الصديق ذي المعية=صاحبه في الغار يوم الهجرة
    بعمر الفاروق عدل السيرة=من كاد أن يفوز بالنبوة
    وأين في أمته مثل عمر.
    وهذا موجود في قصيدة مقدس النفوس...
    سبحان الله ألم تكذب الآن.....
    بالله عليك هل فهمكم في العربية ركيك لهذه الدرجة ...
    هذه كناية عن حسن السيرة والتقوى والصلاح...
    ثما ما أدراك أنت بناصر بن مرشد؟؟؟
    ماذا تعرف عن ناصر بن مرشد؟؟
    ناصر بن مرشد هو من منع البرتغاليين الصليبيين من حرم الله مكة..
    كانت مخططاتهم بعد عمان مكة أسمعت مكة وهذا جاء على لسان مأرخيهم...
    ناصر بن مرشد ليس يزيد وليس السفاح ...
    وليس مثل حكام بني أمية الذين تترضون عليهم...
    رابعا :-
    عن تدليسك وكذبك في محاورة الظافر وسعد الحميد..
    لماذا طرحت 8 ردود فقط للظافر ؟؟؟
    أين ذهبت 10 ردود الأخرى؟؟
    هل تحسب أننا أغبياء حتى نصدقك؟؟
    الردود الأخرى متوفرة عند الإباضية..
    وقاموا بتنسيق هذه المناظرة أيها....
    ولكن بتمامها وكمالها وليس بحذف أكثر من نصف ردود الخصم
    ألا تتقي الله؟؟؟...
    خامسا حديثك عن كلام الشيخ في شعور وأكررها شعور وليس مواقعة الإساءة بالتورط....
    أقول لك أليس من سمات المتقين الشعور بالذنب وإن لم يقعو فيه؟؟؟
    هذه صفة محمودة في المؤمن ولكن دعني أحيلك إلى تفسير إمامك السعدي في تفسيره عندما قال أن موسى أستغفر ربه لسوء الأدب مع الله..
    يعني السعدي يقول أن موسى أساء الأدب ....
    أعرفت الآن ما و الفارق بيننا وبينكم؟؟؟
    ولا تنسى أن تزورنا في المنتديين الذين أخبرتك عنهما.....
    وهل من طلب بسيط..لماذا لا تفتح المجال للتعليق على ما تطرحه للجميع وذلك بعمل منتدى للمشاركات وهذا إن كنت تطلب الحق...
    والسلام عليكم وحمة الله وبركاته..........
    >
    حسنا نبدا في نقاطك نقطة نقطة ،، ولكن لا تكن متعصبا اذا ظهر لك الحق في مسالة ترفض قبولها كما فعلت في موضوع السرخسي
    الان نبدا في موضوع جابر بن زيد رحمه الله
    وانت طلبت رواية صحيحة
    الرواية الأولى:
    قال ابن سعد في الطبقات الكبرى : " أخبرنا سعيد بن عامر وعفان بن مسلم قالا: حدثنا همام عن قتادة عن عزرة قال: قلت لجابر بن زيد إن الإباضية يزعمون أنك منهم، قال: أبرأ إلى الله منهم، قال سعيد في حديثه: قلت له ذلك وهو يموت" .
    انتظر جوابك

    في البداية أشكرك على تواصلك أما موضوع السرخسي فأنت لم تخبرني إلى الآن أين قال السرخسي إن الأحاد يوجب العلم....
    ثانيا نتحدث عن هذه الرواية هذه الرواية لا تقوم بها الحجة بسبب همام...
    وهمام هذا هو :-
    همام بن يحيى بن دينار الازدي
    ".. قال الحسن بن علي الحلواني : سمعت عفان يقول كان همام لا يكاد يرجع إلى كتابه ولا ينظر فيه، وكان يخالف فلا يرجع إلى كتابه ثم رجع بعد فنظر في كتبه فقال: يا عفان كنا نخطئ كثيراً فنستغفر الله تعالى .. وهذا يقتضي أن حديث همام بآخره أصح ممن سمع منه قديماً، وقد نص على ذلك أحمد بن حنبل وقال أبو بكر البرديجي : همام صدوق يكتب حديثه ولا يحتج به .. وقال الساجي : صدوق سيئ الحفظ ما حدث من كتابه فهو صالح وما حدث من حفظه فليس بشيء ."(تهذيب التهذيب ت: 7638 ، ج11 /ص61 - 62)
    " .. قال أبو حاتم : ثقة، في حفظه شيء وكان يحيى القطان لا يرضى حفظه .. وقال محمد بن المنهال : عن يزيد بن زريع - وسئل عن همام ، فقال كتابه صالح وحفظه لا يسوى شيئاً . وقال عمرو بن علي : كان يحيى لا يرضى حفظه ولا كتابه ، ولا يحدث عنه .. "(ميزان الاعتدال ت : 9253 ، ج4 / ص 309).
    كذلك بها قتادة الذي هو:-قتادة بن دعامة السدوسي:-
    قتادة بن دعامة مدلس من الطبقة الثالثة(طبقات المدلسين، ت:92، ص42)

    ولا همام بن يحيى لم تذكر عنه القول افصل وقد نقلت من غيرك لكن سوف نعود إليه بعد الانتهاء من قتادة بن دعامة
    قلت أن قتادة بن دعامة مدلس ومعنى كلامك انه اذا عنعن
    لكن انتم تحججون بروايته في المسند - الربيع بن حبيب - بالعنعنة فماذا تقول؟

    هل لك أن تأتيني برواية في المسند أكررها مرة أخرى في المسند وليس في كتاب الترتيب بأكمله......
    بالطبع ستجد رواية واحدة وهي عنعنة قتادة عن عكرمة وهذه الرواية من أصلها ضعيفة الإسناد لوجود يحيى بن كثير كما قال الشيخ سعيد القنوبي...
    ولم أجد أي رواية عنعن فيها قتادة في المسند وأكررها في المسند غير هذه الرواية....
    نعم أخرج لقتادة بن دعامة بالعنعنة عن عكرمة في المسند في الجزء الأول والجزء الثالث الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة الأولى في (ص28) : " قال الربيع عن يحيى بن كثير عن شعيب عن قتادة عن عكرمة عن ابن عباس"
    والثانية في (ص355) : "وعن الإمام عن محمد بن الحسن عن هشام بن عبدالله الدستوائي عن قتادة عن أنس بن مالك"
    ثم أن تقول رواية ضعيف في المسند!!
    يقول السالمي في المقدمة ص19 اعلم أن هذا المسند الشريف أصح كتب الحديث رواية وأعلاها سندا وجميع رجاله مشهورون بالعلم والورع والضبط والأمانة والعدل والصيانة كلهم أئمة في الدين وقادة للمهتدين ، هذا حكم المتصل من أخباره ، وأما المنقطع بإرسال أو بلاغفانه في حكم الصحيح لتثبت راويه ولأنه قد ثبت وصله من طرق أخر لها حكم الصحة فجميعما تضمنه الكتاب صحيح باتفاق أهل الدعوة وهو أصح كتاب من بعد القرآن العزيز ، ويليهفي الرتبة الصحاح من كتب الحديث

    هل أنت فعلا صاحب موقع من هم الإباضية ولا تعرف أن الجزئ الثالث والرابع ليسا من المسند ......

    يا للعار إذا كنت تكتب عن ناس وأنت مازلت جاهل بما عندهم يا للعار.....
    الرواية الأولى قلت لك هي ضعيفة سندا هكذا قال الشيخ سعيد القنوبي
    والثانية ليست من المسند ......
    دعك من الشنشنة هذه لا تصلح معي وارع لي سمعك وبصرك جيدا فإن كنت لا تفهم فهذا شأنك أنت
    الرواية الأولى في الجزء الأول وقد قال الامام السالمي عن الجزء الأول فجميع ما تضمنه الكتاب صحيح باتفاق أهل الدعوة وهو أصح كتاب من بعد القرآن العزيز
    وتاتي الان وتقول رواية قتاده بن دعامة ضعيفة لأن فيها يحيى بن أبي كثير
    ثم أن طعنك في الرواية كان من جحة يحيى وليس من جهة قتادة ، ولا أدري هل اشترط الربيع الصحة في كتابه الجزء الأول ثم أخرج لضعيف؟
    أو أنه غفل عن قتادة ويحيى وتنبهت له أنت؟
    هل نسيت ما قاله لإمام السالمي : وجميع رجاله مشهورون بالعلم والورع والضبط والأمانة والعدل والصيانة كلهم أئمة في الدين وقادة للمهتدين
    انتهينا من الجزء الأول
    أما الجزء الثاني تقول عنه (والثانية ليست من المسند ......) هل نسيت أنه صحيح عندكم لأنكم ترونه حجة في العقائد وقد قال السالمي عنه اعلم أن مرتب الكتاب وهو أبو يعقوب يوسف بن إبراهيم ابن مياد الوارجلاني قد ضم إلى المسند آثارا احتج بها الربيع على مخالفيه في مسائل الاعتقاد وغيرها وهي أحاديث صحاح يعترف الخصم بصحتها
    فلا أدري كيف ترد على كل هذا ؟

    أعرف أنك الآن في ورطة ولم تجد مخرج منها ولكن سنرى إلى أين ستصل......
    لست أنا من قال أن الرواية ضعيفة السند وإنما الشيخ سعيد القنوبي ....
    وقول الإمام السالمي أن رجاله مشهورين بالعلم لأنه أعتبر يحيى بن كثير شخص آخر وأرجو أن ترجع إلى كتاب الربيع بن حبيب مكانته ومسنده....
    ولا توجد حاة لتوضيح عنعنة قتاد مادام الحديث ضعيف من أصله.....
    وثانيا أن الربيع أخرج لضعيف فهذا لا يقدح في المسند البتة ...وإذا أعتبرته قدحا فبإمكانك الرجوع إلى البخاري ومسلم ومسند أحمد فقد ضعف العديد من العلماء بعض الأحاديث فيها....
    ثانيا الرواية الثانية يا شيخ العتيبي أنت قلت في المسند ولم تقل في كتاب الترتيب .....
    ألم يروي البخاري في الأدب المفرد الضعاف؟؟؟؟
    وثانيا تلك الروايات أحتج بها الربيع لأن الخصم يعترف بصحتها وليست بالضرورة صحيحة عند الربيع ولكن ليلزمهم الحجة........

    أي ورطة بارك الله فيك واحسن الله إليك فأنت لا زلت في نتاقض ولم أدخل بعد معك في قواعد المحديثن ولا الشواهد ولا غيرها فكما يقولون وقف حمار الشيخ عند العقبة!
    أولا : تقول : السالممي ظن أن يحيى بن أبي كثير آخر ، وهل ظن أن قتادة آخر!
    وهل تضيف الرواية التي ذكرتها في المسند بسبب يحيى أم بسبب قتادة!
    قولك أنها صحاح خصومنا، وهل هي عندكم ضعيفة؟
    عجب عجاب كتاب يثبت فيه العقائد ويقول صحيح عندكم وعندنا ضعيف؟
    وتقول وثانيا تلك الروايات أحتج بها الربيع لأن الخصم يعترف بصحتها وليست بالضرورة صحيحة عند الربيع ولكن ليلزمهم الحجة
    فاتك أن السالمي أعترف بصحتها حيث قال : الوارجلاني قد ضم إلى المسند آثارا احتج بها الربيع على مخالفيه في مسائل الاعتقاد وغيرها وهي أحاديث صحاح يعترف الخصم بصحتها
    ثم لا تنس أن الخصم هذا هو من تعتمد عليه اعتمادا كليا في الحديث فمثلا القنوبي عندما أراد تضعيف رواية ابن كثير قال : إذ تقرر ذلك فاعلم أن يحيى بن كثير صاحب البصري ضعيف، ضعفه ابن معين وأبو زرعة والدارقطني وآخرون، وقال عمرو بن علي: لا يتعمد الكذب ويكثر الغلط والوهم، وعليه فتعتبر روايته ضعيفة بالنظر إلى إسنادها
    فلا أدري هذا الخصم هو الحجة بينكم وبين الله في التضعيف والتصحيح والان تقول يتعرف الخصم بصحتها!
    ثم أن الرواية التي تكلم عليها لقنوبي في المسند هي رواية من كذب علي متعمدا ، وهب أن الرواية ضعيفة وان السالمي وهم في ابن كثير فهل وهم ايضا في عنعنة قتادة عندما قال كل الروايات صحيحة؟
    وأخيرا أقول لك أنت قولك لا يقدم ولا يؤخر فالاباضية يحتجون بقتادة بالعنعنة ويصححون رواياته كما قرر هذا السالمي
    وان كان خلاف ذلك فهات لي عالم واحد اباضي طعن في رواية من روايات المسند أو ما احتج به الربيع على مخالفيه في العقائد

    أبوي نعرف أنك جاهل جهل مركب.....
    الشيخ قال أنهم معروفين بالورع ولم يتحدث عن تضعيف الرواية وقتادة معروف بالورع.....
    والشيخ سعيد ضعف الرواية من ناحية السند وينظر في متنها إن وجد ما يقويه....
    والرواية قد يذكرها الربيع للمتابعة فالرواية التي في الجزء الثالث كان قبلها رواية تتحدث عن القنوت
    ولكن الجزء الثالث والرابع فليسا من المسند أسمعت ليسا من المسند ولا تحتج علي بشيء خارج المسند وإنما ذكر ما يلتزمه الخصم (إلزام الخصم ما يلتزمه) .......
    وقولك أن كتاب في العقائد ويذكر فيه الضعاف أحب أفولك أن تلك الرواية عن القنوت يا شيخ المحدثين....ثم إذا كان الأمر كذلك ما رأيك أن نستعرض بعض كتب العقائد عندكم وننظر للطامات الكبرى؟؟؟
    ثم ألم تقولوا أنتم أن البخاري ومسلم جميع ما فيهما صحيح .......ولكن وجدنا بها الضعيف ..
    إذا كانت لديك أي رواية في المسند عنعن فأذكرها.....
    السؤال الأخير هل لديك رواية عنعن فيها قتادة في المسند((الجزء الأول والثاني))غير التي ذكرناها؟؟؟
    تعقيب آخير الشيخ سعيد حكم على روايات يحيى بن كثير في المسند الإثنتين وليست التي ذكرتها فقط

    انا اتوقف معك عن النقاش لانك متعصب ولا فائدة من النقاش مع متعصب لا يفهم

    وكأنه يقول أنك يجب أن تسلم لما أقوله أنا وإلا فأنت متعصب
    نعم نعم هذه هي النهاية عندما لا يوجد جواب ....
    إذا لم تستطع الإجابة فأفضل وسيلة لحفظ ماء الوجه الهروب...
    حسنا تستطيع الإنتقال إلى رواية أخرى إن شئت وإن شئت بقينا في هذه الرواية ...
    وإن لم تستطع الإكمال هنا فما زالت هناك ثلاث نقاط تتنظر ردا منك..
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

  5. #13
    عضو مميز
    عدنان غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    رقم العضوية
    1621
    الإقامة
    سلطنة عمان
    معلوماتي
    عماني وأفتخر أني عماني
    الهوايات
    الصيدبالبندقية والسباحة
    افضل ممثل
    لاأحب التمثيل
    الجنس
    Male
    الدولة
    Oman
    المشاركات
    80
    التقييم
    1590
    معدل تقييم المستوى
    164
    المذهب الأباضي

    يعتبر المذهب الإباضي أول مذهب يظهر على الساحة الإسلامية قبل المذاهب الجعفريه الثناعشريه أهل السنة والجماعة(المالكية والشافعية والحنابلية والحنفية) ان اتساع دائرة المذهب الأباضي كدعوة إسلامية سياسية عامة جعل المذهب لا يكسب طابعا خاصا يغلب عليه مدرسة بعينها أو ينسب إلى مدينة بعينها كالبصرة، فَإِنَّ الباحث يتردد كثيرا قبل أَن يرسل حكما عاما يربط فيه المذهب بمركز التجمع الإباضي في البصرة، فقد كانت تجمعات مماثلة في كل من الكوفة ومكة والمدينة وخراسان عرف منها علماء بارزون مختارون، سجلت أقوالهم في الآثار المبكرة لعلماء "الإباضية".
    واكتملت صورة المذهب وتم تحرير أقواله وآرائه في صورتها النهائية في أواخر أَيَّام أبو عبيدة مسلم بن أبي كريمة، الذي خلف عبد الله بن اباض على إمامة أشياخ المذهب في البصرة، وهي مركز التجمع الأساسي لعلماء الإباضية؛ حتَّى قرابة نهاية القرن الثالث. وعنه حمله طلبته الذين وفدوا عليه من المغرب والمشرق إلى بلدانهم، التي أضحت (من بعد) مراكز "لدول إباضية"، لعبت دورا سياسيا خطيرا، في كل من جنوب الجزيرة وشرقها (اليمن، وحضرموت ثُمَّ سلطنة عمان وفي شمال أفريقيا: ليبيا، تونس، الجزائر).
    وقد عرف هؤلاء التلاميذ باسم خاص تطلقه عليهم كتب السير والطبقات "الإباضية" هو اسم: "حملة العلم".

    الدولة الرستمية

    وبجهود حملة العلم تأسست دولة "الأباضية" في شمال أفريقيا، فكان إمام الظهور الأول لهذه الدولة هو: أبو الخطاب عبد الأعلى بن السمح المعافري أحد حملة العلم، وقد بايعه أصحابه بالإمامة في منطقة "صياد" قرب بلدة جنزور في طرابلس سنة 140 الهجري، ولعب دورا هاما في سياسة المنطقة في فترة قصيرة، التي حكمها أَيام ملك العباسيين. ثُمَّ بعد حروب متصلة بين جيوش الدولة العباسية وجموع "الإباضية" في المغرب، أفلح تلميذ آخر من تلاميذ "أبي عبيدة" وأحد "حملة العلم" وهو عبد الرحمن بن رستم الفارسي في تأسيس الدولة الرستمية بتاهرت (تيارت حاليا، وهي مدينة جزائرية)، والتي استمرت قرابة مائة وعشرين سنة (120 سنة) وازدهرت مع ازدهارها، وما هيأته من ظروف الاستقرار حركة علمية ممتازة في كل من جبل نفوسة و"تاهرت" تركت ثروة علمية واسعة ذات قيمة جليلة، وبعد سقوط الدولة "الإباضية" في "تاهرت" احتفظت التجمعات السكانية "الإباضية" بنوع من الاستقلال الديني والسياسي، مكنها في متابعة تلك النهضة العلمية التي تقوم على رعايتها مجالس العلماء، التي عرفت في اصطلاح الإباضية "بمجالس العزابة"، فاتصل الإنتاج العلمي بين "إباضية" المغرب في مختلف العلوم الإسلامية حتى أَيامنا هذه.
    رغم تلك الجفوة التي اصطنعتها ظروف السياسة في تاريخ الأمة الإسلامية بينه وبين سائر مذاهب الأمة فإن المذهب يمثل في واقعه صورة من صور الإسلام الأصيل، في عقائده وفقهه ومسلك أتباعه، ويتميز تاريخه الطويل بذلك الصراع المتصل لإقامة وجود سياسي للعقيدة الإسلامية، ممثلا في إمامة عادلة في حال الظهور، أو في السعي المتصل لإقامتها في مسالك الدين الأخرى في أطوار "الدفاع" أو "الشراء" أو "الكتمان". ولا يزال لهم بقايا في الجزائر وعمان وزنجبار.

    ظهور المذهب الإباضي

    ظهر المذهب الإباضي في القرن الأول الهجري في البصرة، فهو أقدم المذاهب الإسلامية على الإطلاق وقد نشره عبد السلام الدولان والتسمية كما هو مشهور عند المذهب ،جاءت من طرف الأمويين ونسبوه إلى عبد الله بن أباض وهو تابعي عاصر معاوية وتوفي في أواخر أيام عبد المالك بن مروان، وعلة التسمية تعود إلى المواقف الكلامية والجدالية والسياسية التي اشتهر بها عبد الله بن أباض في تلك الفترة.
    أن الإباضية خرجوا على الدولة الأموية أو العباسية خروجا سياسيا وخروجا دينيا. ولم يكونوا راضين عن سياسة الأمويين.
    الأباضية يعتقدون أن كل من نطق بكلمة الشهادة فهو مسلم له ما للمسلمين وعليه ما عليهم فلا يستحلون دماء أحد من أهل القبلة إلا بالحق الذي بينته وحددته الشريعة الإسلامية كالردة وقتل النفس وما شابه ذلك. ولا يستحلون مال أحد إلا بالطرق التي رسمتها الشريعة الإسلامية للتعامل بين الناس: فريضة في كتاب الله، هبة عن تراض، بيع عن تراض وما في معناها. أما قتل الأبرياء وسبي الأطفال والنساء فقد حالت دونها كلمة التوحيد، ولا يستحلون هذا حتى من البغاة مهما بالغوا في مسلكهم الظالم. فالاعتبارات التي سمي الخوارج من أجلها خوارج لا وجود لها عند الإباضية.

    الخوارج في نظر الأباضية

    يرى الأباضية أن إطلاق كلمة الخوارج على فرقة من فرق الإسلام لا يلاحظ فيه المعنى السياسي الثوري سواء كانت هذه الثورة لأسباب شرعية عندهم أو لأسباب غير شرعية ولذلك فهم لم يطلقوا هذه الكلمة على قتلة عثمان ولا على طلحة والزبير وأتباعهما ولا على معاوية وجيشه ولا على ابن فندين والذين أنكروا معه إمامة عبد الوهاب الرستمي وإنما كل ما يلاحظونه إنما هو المعنى الديني الذي يتضمنه حديث المروق والخروج عن الإسلام وهو قوله : "أن ناسًا من أمتي يمرقون من الدين مروق السهم من الرمية فتنظر في النصل فلا ترى شيءًا ،وتنظر في القدح فلا ترى شيءًا، وتتمارى في الفرق ".

    الأصول العقائدية عند الأباضية

    الأصل الأول : التوحيد
    يقول الأباضية: أن الله واحد في ذاته وصفاته وان ذات الله وصفاته شيء واحد ولا يشاركه فيه شيء ما بأي حال من الأحوال وبأي وجه كان مع الإقرار والاعتقاد بأن لا اله إلا الله وان محمد رسول الله أي : أن الله هو المالك الوحيد الخالق لهذا الكون والمدبر الوحيد الكامل لكل ما يقع من أحداث وان محمد رسول الله خاتم الأنبياء والرسل ورسالته حق على العالمين مع الإلزام بتطبيقها وأتباعها في هذه الحياة.

    الأصل الثاني : الصفات الإلهية

    يؤكد الأباضية على التنزيه المطلق لله عز وجل لقوله تعالى "ليس كمثله شيء"، فصفاته لذاته هي ذاته لا غيرها، بمعنى أن الله عز وجل غني بذاته سميع بذاته حي بذاته بصير بذاته وهكذا في بقية الصفات لكن المذاهب الكلامية الأخرى قد اختلفت في ماهية الصفات الإلهية
    فالأشعرية ترى أن صفات الله غيره وهي قديمة بقدمه الله معنى هذا أن العلم صفة ثابتة قديمة من صفاته الله ولكنها ليست جوهره أي ذاته. فلا يقال أن الله مريد بإرادة وإرادته ذاته، أما الأباضية تقول: أن صفات الله هي عين ذاته والله قادر بذاته أي أن ذاته كافية في التأثير في جميع المقدورات، فصفات الله عز وجل هي عين ذاته لأن الله قديم وصفة القديم مثله في القدم.


    الأصل الثالث : الإيمان

    الأباضية يرون أن الدين والإيمان والإسلام أسماء لشيء واحد وهو طاعة الله وتطبيق قواعد الإسلام تطبيقًا عمليًا لذا قيل في التوحيد عند الأباضية : أن قيل لك : ما قواعد الإسلام ؟ فقل: أربعة ،العلم والعمل والنية والورع. فالإسلام لا يصح إلا بهذه الأركان الأربعة ولا يجوز الفصل بين القول والعمل.
    القول هو: الإقرار بالله انه لا اله إلا هو وبمحمد بن عبد الله بن عبد المطلب الهاشمي القرشي بأنه عبد الله ورسوله أرسله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون وختم به أنبيائه وفضله على جميع خلقه، والإتيان بجميع أركان الإسلام واجتناب جميع المحرمات والوقوف عند الشبهات، فهذه الأصول تناقض رأي المرجئة التي ترى أن الأعمال شيء واحد وان العمال شيء آخر، فالإيمان في زعمها هو التصديق بالقلب فقط إلا أن الأباضية يؤكدون أن الإيمان بدون تطبيق فرائض الإسلام لا معنى له وإلا أصبح فكرة جوفاء وأما الاشعرية فترى الإيمان : من أتى بالقول وضيع العمل وهذا الإنسان تراه مسلمًا عاصيًا مذنبًا فليس بمشرك. أما الأباضية فتراه فاسقًا عاصيا موحدًا ولا يخرج عن ملة الإسلام وتجري علية أحكام الإسلام والمسلمين. وقد اعتنقت المعتزلة والشيعة والزيدية رأي الإباضية في هذا الأصل.

    الأصل الرابع: نفي رؤية الله عز وجل

    عندما نفى الأباضية رؤية الله عز وجل تأكيدا لقوله تعالى : "لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار" كان ذلك عن حق منهم فهم فتحوا باب الاجتهاد والتأويل معتمدين في ذلك علي الأدلة العقلية والنقلية لتدعيم النص القرآني المتشابه بالدليل اللغوي المتمثل في لغة العرب في الجاهلية.وهذا يؤكد سمو وعلو المستوى العقلي الذي يتمتع به الفكر الإباضي في فهم وإدراك المجازات اللغوية والابتعاد عن الاتجاه التجسمي الذي لا يؤمن إلا بما هو متصور ومحسوس وله نظيرة وشبيه في الواقع المادي.
    فالأباضية ينزهون كتاب الله عز وجل من الركاكة البيانية فقول الله عز وجل: "وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة " هذه الآية جاءت صريحة في انتظار رحمة الله بعد البعث حسب سياقها القرآني ولا يستقيم المعنى اللغوي بالرؤية البصرية فالآية جاءت في وصف المؤمنيين الذين ينتظرون رحمة ربهم بإدخالهم الجنة وجاءت في مقابلها وصف الكفار الذين ينتظرون الأهوال التي تفقر عظامها ومن المعلوم لدى علماء البلاغة العربية أن المقابلة تعني أن يؤتى بمعنيين متوافقين أو أكثر ثم بما يقابلها على الترتيب وسياق الآية واضح أنه في البعث وقبل دخول الجنة وتأويلها بالرؤية البصرية ليس له وجه في العربية معروف ضمن هذا السياق. وقد نقل الإمام الطبري بخمسة أسانيد عن مجاهد نفي الرؤية منها: حدثنا ابن حميد، قال: ثنا مهران، عن سفيان، عن منصور عن مجاهد(إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ) قال: تنتظر الثواب من ربها، لا يراه من خلقه شيء. فقوله لا يراه من خلقه شيء دليل واضح أنه لا يمكن أن يراه أحد وإذا جاءك التفسير عن مجاهد فحسبك.
    أما الأدلة العقلية فتمثلت فيما يلي: لو أمكنت رؤية الله لكان جسمًا ومتحيزًا وموجودًا في مكان أمام حواسنا أو كونه في حكم المقابلة كما في الورئى بالمرآة وكذلك عدم غاية القرب فإن المبصر إذا التصق بسطح البصر بطل إدراكه بالكلية، فبعد هذه الأدلة فإن الأباضية تجزم بامتناع رؤية الله في الدنيا والآخرة. ولكن مانراه من القواعد العقائدية بأن نقر أسماء الله وصفاته دون تأويل أو تعطيل بل بما فسره رسول الله إن فسره، أو بأن نفسرها حسب اللغة وحسب ما يتناسب مع عزة الله سبحانه وفرديته وقدرته ولا نخضعها لعقل الإنسان لذلك فقد يظن بعض الناس أنه قد أخطأ الإباضيون في إخضاع الخالق لقوانين إلمخلوقين، ولكن الله سبحانه أنزل القرآن حسب ما يتناسب مع فهم الناس "ألوا العلم خصوصا" حسب ما جاء في اللغة العربية وإلا فكيف يفهم الناس القرآن إن كان يتعدى فهم كل فرد منهم؟ وقد ذكر سبحانه في غير ما موضع "إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون" "كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولوا الألباب" "إنا أنزلناه قرءانا عربيا لعلهم يعقلون" وقد وضع النبي صلى الله عليه وسلم طرقا وأمثلة لتفسير القرآن الكريم نتبعها لنصل إلى الفهم الصحيح لآياته، فالإباضية لا يحكمون العقل دون النقل، ولا النقل دون العقل، بل يوازنون بين الإثنين، وخير الأمور أوسطها فلا يعموا عقولهم عن التفكير، ولا يضربوا بأقوال السلف عرض الحائط.


    الأصل الخامس :القدر

    الأباضية أعطت للقدر مفهومًا أصيلا يتمثل في القدرة المرتبطة بالمقدور بمعنى الكسب ،أي للإنسان القدرة على الفعل والله عز وجل خلق فينا القدرة ولا يحاسبنا على هذه القدرة بل أن الحساب ينصب على الأعمال التي اكتسبها الإنسان اكتسابًا عن طريق جوارحه وإرادته الحرة. كالمسلم الذي صام رمضان فأكل يومًا متعمدًا، فإن ظاهرة الجوع والعطش أمر جبري من عند الله لأننا لا يمكن أن نزيل دوافعنا الفطرية أما ا لتعمد في الأكل وعدم ضبط الدوافع بإرادة قوية فأمر مكتسب من الإنسان ذاته أذن ليس هناك تعارض بين إرادة الله عز وجل وعمله الأزلي القديم مسبقًا وبين كسب الإنسان، فالله يعذب على المقدور ولا يعذب على القدر.
    الخلاصة إن المؤمن الصالح عليه أن يعتقد بالقدر خيره وشره انه من الله ولن يبلغ حقيقة الإيمان حتى يؤمن بذلك مع العمل الدائم وعدم التواكل اعتمادًا على سيرة الرسول وأقواله حين قال أعرابي للرسول : أرسل ناقتي وأتوكل على الله ؟ قال : بل اعقلها وتوكل.


    الأصل السادس :العدل والوعد والوعيد

    إن قضية الوعد والوعيد أي الثواب والعقاب تعد أصلاً من أصول العقائد الأباضية، فهي المرتبطة بالعدل الإلهي الذي يعطي لكل ذي حق حقه ولا ينسب إليه الجور والظلم تعالى الله عن ذلك، فلا يحكم على أحد بما ليس أهلاً له، ولا يفعل بأحد ما لم يكن أهلاً له فحكمه على القاتل بالقتل عدل، وقطع يد السارق عدل، ورجم الزاني والزانية عدل، وعد الطائع بالجنة عدل، وتوعد العاصي بالنار عدل وعقاب إن مات بدون توبة. وإلا أصبحت أوامر الله كاذبة ومتناقضة مع النصوص القرآنية وعدالته المطلقة فالله عادل لا يظلم أحد وسوف ينفذ وعيده الخالد الأبدي في حق لكافرين العصاة وكذلك سينفذ وعده الخالد الأبدي في حق المؤمنين الصادقين، فالأباضية دحضوا رأي المرجئة والحشوية بالدليل العقلي والنقلي حين زعموا أن الله سيخلف وعيده لأهل الكبائر والعصاة من المسلمين ولا يخلف وعده وعللوا ذلك بقول القرآن :" قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعًا انه هو الغفور الرحيم ". ولكنهم أجيبوا بالدليل النقلي في قول القرآن :" ومن يعص الله ورسوله ويتعد حدوده يدخله نارًا خالدًا فيها وله عذاب مهين " صدق الله العظيم
    الخلاصة أن الأباضية يرون أن أهل الكبائر من المسلمين بدون توبة كانوا عصاة أو فاسقين فهم مخلدون في النار أبدًا ودائمًا وأما المؤمنون فهم مخلدون في الجنة دائمًا وأبدًا. =


    الأصل السابع : الشفاعة

    يرى الأباضية أن شفاعة النبي لن تكون لمن مات وهو مصر على الكبائر وإنما تكون للمؤمنين كافة لتخفيف عليهم يوم الحشر والتعجيل بهم للدخول في الجنة أو زيادة درجة لبعض المؤمنين الذين ماتوا على الوفاء والتوبة النصوح. وفي هذا قال الامام نور الدين السالمي وأنه من أطاع الله يدخله*** جناته أبدا لا يبتغي نقلا ومن عصاه ففي النيران مسكنه*** ولم يجد مفزعا عنها فينتقلا وما الشفاعة إلا للتقي كما*** قد قال رب العلا فيها وقد فصلا والمؤمنون عن النيران قد بعدوا*** وما الورود لهم بل للذي انخذلا

    الأصل الثامن : خلق القرآن الكريم

    الأباضية تؤكد على أن القرآن الكريم كلام الله وانه مخلوق له الله لفظه وكلماته سوره ومعناه إلا ما قام الدليل على قدم معناه فقط كلفظ الرحمن الرحيم لوصفه الله له بكونه منزلاً من عنده وهذه الفكرة مرتبطة بالتصور النقي الخالص لفكرة التنزيه للذات الإلهية عن كل مماثلة لما يحتمل تصوره ووجوده من المحدثات الحسية الواقعية فالقرآن الكريم شيء من الأشياء الموجودة فهو يكون محدثًا أي مخلوقًا أو غير محدث والله الخالق لكل شيء والدليل على ذلك قول القرآن :"إنا جعلناه قرآنًا عربيًا " وقول القرآن: "وجعلنا الليل والنهار آيتين " هذه الآية الأخيرة في غير القرآن من الخلق ثم أن الله عز وجل بين أن القرآن الكريم محدث فقال :" ما يأتيهم من ذكر من ربهم محدث إلا استمعوه وهم يلعبون " وقال :" ولقد جئناكم بكتاب فصلناه على علم " وقال في غير القرآن من الخلق :" وكل شيء فصلناه تفصيلا" ولقد قال الله تعالى في غير موضع من القراءن النص صراحة فقال : "الله خالق كل شيء" صدق الله العظيم

    الأصل التاسع : لا منزلة بين المنـزلتين

    في هذه القضية قضية الكفر والإيمان التي أثيرت في الفكر الإسلامي : هل المسلم إذا ارتكب كبيرة من الكبائر يفقد صفة الإيمان ؟ فيقول الأباضية في هذه القضية: أن من أقر بوحدانية الله ورسالة محمد ولكنه ضيع الفرائض الدينية أو ارتكب كبائر، فتسميه موحدًا وليس بمؤمن ولا بمشرك وان مرتكب الكبيرة يعد كافر كفر نعمة وليس كافر كفر شرك لقول القرآن: "ومن لم يحكم بما أنزل الله فؤلئك هم الكافرون " وقول الرسول :ليس بين العبد والكفر إلا تركه الصلاة.
    فالكفر عند الأباضية ينقسم إلى:
    كفر نعمة ونفاق: يتمثل في المسلم الذي ضيع الفرائض الدينية أو ارتكب الكبائر وأجمع بينهما
    كفر شرك وجحود:ويتمثل في الإنسان الذي يجحد بالله وآياته ورسالة محمد فهنا يعد خارجًا عن ملة الإسلام.
    فرأي الأباضية واضح جدًا في شأن المسلمين فهي تعدهم في الملة الإسلامية وتجري عليهم أحكام المسلمين ويحرم أن تستحل دماؤهم وأموالهم لقول الرسول : (أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا اله إلا الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك منعوا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها)

    الجذور الفكرية والعقائدية

    يعتمد الإباضيون كمرجع للعقيدة على القران والسنة والرأي والإجماع. بالنسبة للأحاديث النبوية فيعتمدون على مسند الربيع بن الحبيب.
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

  6. #14
    عضو مميز
    عدنان غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    رقم العضوية
    1621
    الإقامة
    سلطنة عمان
    معلوماتي
    عماني وأفتخر أني عماني
    الهوايات
    الصيدبالبندقية والسباحة
    افضل ممثل
    لاأحب التمثيل
    الجنس
    Male
    الدولة
    Oman
    المشاركات
    80
    التقييم
    1590
    معدل تقييم المستوى
    164
    سأفتح العيون المغلقة والعقول المتحجرة والتي لايزال يجري في عروقها طابع المذهبية وهمهم بث روح الفرقة بين المسلمين نسأل الله لهم الهداية
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

  7. #15
    عضو مميز
    عدنان غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    رقم العضوية
    1621
    الإقامة
    سلطنة عمان
    معلوماتي
    عماني وأفتخر أني عماني
    الهوايات
    الصيدبالبندقية والسباحة
    افضل ممثل
    لاأحب التمثيل
    الجنس
    Male
    الدولة
    Oman
    المشاركات
    80
    التقييم
    1590
    معدل تقييم المستوى
    164
    شهادات في حق الإباضية من غير الأباضية

    هناك بعض الكتاب المنصفين الذين اتصلوا بالإباضية و قرأوا كتبهم وعرفوا تاريخهم أدركوا حقيقة الإباضية فتحرروا من النقل الحرفي لكتب الأقدمين وعبروا عن رأيهم في الإباضية بصراحة في كتبهم و أحاديثهم. وهذه نماذج من أقوال بعضهم :
    الشهيد سيد قطب : مقال نشرته مجلة ” الشهاب ” المصرية (عدد 15 مارس 1948) ما نصه :
    ” و رأينا الذي نرجو من ورائه الخير للمسلمين ألا يكون الخلاف المذهبي سببا للخصومة والفرق بين طوائفهم ، وبخاصة إذا لم يؤد إلى تكفير أو قتال. ومن حسن الحظ أن في فقه الإباضية وأصول ما ذهبوا إليه من المرونة ما يسمح بالتقائهم مع غيرهم على ما يصير به المسلم مسلما من أصول الدين وقواعده الأساسية فيما نعلم ، وفي ذلك الكفاية
    الشيخ عبد العزيز بدوي مدرس الفقه المقارن بجامعة الأزهر :
    ” هذا المذهب ليس مستحدثا ، وإنما نشأ أصلا على القواعد الصحيحة مدعما بالأصول الواضحة الثابتة ، فبالنظر والتتبع لا يوجد في فقهه ما يخالف الكتاب والسنة النبوية ولا عموم الأصول التي اتفق المسلمون عليها .
    الأستاذ محمد المرزوقي في كتابه ” قابس جنة الدنيا ” :
    ” و الظاهر أن قابس قد نعمت في ظل الإباضيين خلال ثلاث سنوات بشيء من الطمأنينة وكثير من العدل والمساواة ، فهؤلاء الناس كانوا على غاية من التشدد في الدين والتمسك بالحق والقيام على نصرته والزهد في الدنيا .
    الدكتور عوض خليفات :
    ” إن المدقق في المصادر الفقهية الإباضية يجد أن أصحاب المذهب الإباضي من أكثر المسلــمين إتباعا للسنة الشريفة والإقتداء بها ، أما ما تلصقه بهم بعض المصادر من تهم فإنما هو ناتج عن أحد أمرين : الجهل أو التعصب. قام الإباضيون بجهود مشكورة في نشر الإسلام في أماكن كثيرة ، وكان لهم فضل في هذا الشأن في كل من إفريقية السوداء وجنوب الصحراء ، وبعض مناطق الشرق الأقصى ” .
    و يذكر رأيه في كتب المقالات في كتابه نشأة الحركة الإباضية” :
    ” أما كتب المقالات والملل و النحل فتتحدث كما هو معروف عن الفرق الإسلامية المختلفة وبجب أن نستخدم هذه المؤلفات بحذر شديد لأن أصحابها تنقصهم الموضوعية ويعوزهم الحياد عندما يتكلمون عن فرق مخالفة لمعتقداتهم . ولا تزودنا هذه المصادر بمعلومات قيمة عن نشأة الحركة الإباضية. وما أوردته هذه المصادر من معلومات لا تمت في معظمها إلى الإباضية ولا علاقة لهم بها . وإذا قارن المرء بين ما ورد من معلومات في هذه الكتب وبين ما ورد في المصادر الإباضية سواء كانت تاريخية أم كتب فقه وعقائد يلاحظ أن هؤلاء المؤلفين قد نسبوا إلى الإباضية آراء ومعتقدات غريبة لا يقر بها أتباع هذه الفرقة ، كما أنهم تكلموا عن فرق إباضية لا نجد لها ذكرا على الإطلاق في المصادر الإباضية على اختلافها وتنوعها . ويبدو من المعلومات التي توردها هذه المصادر أن مؤلفيها يجهلون تماما نشأة الحركة وتطورها ، وما أشاروا إليه من آراء منسوبة لهذه الفرقة لا يعتبر ذا أهمية وخاصة إذا تذكرنا أن هذه المعلومات مشوشة و متحيزة وتفتقر إلى الدقة والمعرفة العميقة ، و قد أدت هذه الكتابات إلى ازدياد الفجوة بين الإباضية وأتباع المذاهب الإسلامية الأخرى ، ولا يصح الاعتماد عليها لتكوين فكرة صحيحة عن نشأة الحركة وتطورها وعن فهم آرائها ومبادئها .
    الباحث السينغالي عمر صالح با في كتابه ” دراسة في الفكر الإباضي ” :
    ” و الظاهر أن كتّاب المقالات ما كانوا أمناء في ما كانوا يقولونه بحق الفرق و أنهم لم يطلعوا قط على فقه الفرق إطلاعا كافيا يسمح لهم بالخوض فيه ” .
    عز الدين التنوخي ، عضو المجمع العلمي العربي ، في كتابه : ” خلاصة الوسائل في ترتيب المسائل ” :
    ” و كل من يتهم الإباضية بالزيغ و الضلال ، فهو ممن فرقوا دينهم و كانوا شيعا ، و من الظالمين الجهّال ، جمع الله ما فرقوا و رتّق ما فتقوا ، و مزّق شمل أعوان المستعمرين ، و الله محيط بالكافرين ” .
    يحيى هويدي : ” تاريخ فلسفة الإسلام في القارة الإفريقية ” :

    ” و رجال الإباضية يُضرب بهم المثل في التقوى و الصلاح و الزهد
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

  8. #16

    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    رقم العضوية
    2068
    معلوماتي
    الجنس
    Male
    الدولة
    Oman
    المشاركات
    4
    التقييم
    100
    معدل تقييم المستوى
    0
    سبحان الله,,,كل طرف يرمي الاخر بالكفر والعصيان ونسو بأن من يقبل التوبه والصلاه هو الله فقط,,,ياأخواني كلآ يتبع مايناسبه من مذهب ولكن طاعه الله سبحانه وتعالى منبعها القلب ,,,والله سبحانه وتعالى نزل التورات والانجيل قبل القران ولم ينزله وحده فهل تعرفون لماذا؟!!!
    Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك